top

البيانات المفتوحة في لبنان: نواب ١.٠

Screenshot of the search tool

The Nouwweb search interface at http://openleb.io/names.html.

هذا الأسبوع ، وكجزء من مبادرة جديدة لتعزيز المشاركة المدنية في لبنان، و بالتعاون بين فريق المطورين من مختبرات لامبا و منظمة تبادل الإعلام الإجتماعي سيتم إطلاق أداة جديدة تُسمى “نواب” التي تسمح للوصول إلى معلومات عامة أساسية عن أعضاء البرلمان الذين يمثلونهم بسهولة. تهدف هذه الأداة لتشجيع التواصل بين النواب و الناخبين الممثلين. ستكون متوفرة قريباً باللغة العربية

جرب الآداة الآن

تنظم “نواب” معلومات أساسية، متاحة عن جميع النواب ال ١٢٨، بما في ذلك القضاء أو المذهب أو الحزب، رقم الهاتف الثابت، و الخليوي (إن وجد)، و منينشط على البريد الإلكتروني، الفيسبوك ، و / أو تويتر ( ليست كثيرة كما كنا تأمل ). واجهة بسيطة تتيح لأي شخص البحث عن هذه المعلومات حسب الاسم أو المذهب أو الحزب، أوالحضور على وسائل الاعلام الاجتماعية .

يمكن لمطوري المواقع البناء على البيانات المتوفرة عن طريق واجهة برمجة التطبيقات (بالإنجليزية: Application Programming Interface وتختصر إلى API) لإنشاء بيانات بصرية (هذا مثل من مؤسسة سان لايت عن مجلس الشيوخ الأمريكي ) وغيرها من الأدوات التي يمكن أن تسهل فهم المواطنين والمشاركة في العملية السياسية اللبنانية. ويتزامن إطلاق نواب أيضا مع إطلاق كل من OpenLeb، بوابة حيث يمكن للمطورين تقديم مشاريع البيانات المفتوحة الخاصة بهم. وسنقوم بالمتابعة مع سلسلة من تحديات البيانات المفتوحة التي تهدف إلى إشراك مجتمع متنوع من الناس حول فوائد البيانات المفتوحة ، وخاصة بيانات حكومية مفتوحة.

بيانات مفتوحة في لبنان

Greek open data geek Michalis Vafopoulos (left) with ISOC Lebanon chair Nabil Boukhaled at the ESA Open Data workshop on May 23.

Greek open data geek Michalis Vafopoulos (left) with ISOC Lebanon chair Nabil Boukhaled at the ESA Open Data workshop on May 23.

التركيز متزايد على قيمة البيانات المفتوحة للأعمال و الحوكمة في لبنان. في الأسبوع الماضي فقط ، عقدت منظمة مجتمع الإنترنت، فرع لبنان ورشة عملعن البيانات المفتوحة في المدرسة العليا للاعمال في كليمنصو، حيث أظهر باحث البيانات المفتوحة اليوناني ميكاليس فافوبولوس كيف ممكن للبيانات المفتوحة أن تكون المحرك الاقتصادي، ويشرح ضمن تجربته، ان القطاع المالي هو أفضل مكان للبدء بفتح هذه البيانات.

بمتابعة opendefinition.org، تُعتبر البيانات مفتوحة إذا كان لأي شخص الحرية في استخدامها، إعادة استخدامها ، مزجها، و إعادة توزيعها، مع الخضوع فقط إلى شرط النسب للمصدر، و/ أو المشاركة بنفس الرخصة. على مدى السنوات العديدة الماضية ، المنظمات الدولية مثل البنك الدولي والأمم المتحدة ، فضلا عن مجموعة واسعة من الحكومات أفرجت عن مجموعات البيانات الخاصة مرة واحدة وتم وضعها في تصرف المجال العام لقيادة الابتكارات في مجال الأعمال التجارية، والإشراف العام للإنفاق الحكومي، وغيرها من أشكال المشاركة المدنية. يشرح شريط الفيديو و مدته ١٢ دقيقة من إنتاج مؤسسة المعرفة المفتوحة ومقرها المملكةالمتحدة كيفية إستخدام البيانات المفتوحة ويعطي بعض الأمثلة الفعالة.

يرجى الانضمام إلى مجموعة غوغل OpenLeb الجديدة ، حيث ممكن لمناصري البيانات المفتوحة في لبنان مشاركة عملهم، ومناقشة أساليب مختلفة لفتح البيانات، و العمل معا لبناء أدوات البيانات المفتوحة. و لكي تبقوا على إطلاع على أي مشاريع مستقبلية.

No comments yet.

Leave a Reply

Powered by WordPress. Designed by Woo Themes